دعنا نلتقي

دعنا نلتقي روحا لروح

29.00 د.إ

كل يوم وعند غروب الشمس، أجلس أمام بحيرة أونتاريو أرقب مغيب الشمس وعيناي تذرفان الدموع تارة بأمل وتارة بألم إلى أن رأيت في يوم من الأيام شخصاً يحمل في طياته معنى التفاؤل وحب الحياة قال لي ذات يوم: مع إن الدموع ليس لها ثقل إلا أنها تُزيل شيئاً بالقلب كان ثقيلاً.

منى عبدالكريم الرشيدي، كاتبة وروائية سعودية حاصلة على الماجستير في إدارة الجودة.

قد ينال إهتمامك

انتقل إلى أعلى